خليجية

السعودية تخسر وديًا أمام فنزويلا

وكان الأخضر خسر مباراته الأولى أمام كولومبيا بالنتيجة ذاتها الأحد، في مباراتين أشرك خلالهما المدرب الفرنسي هيرفيه رينار العديد من اللاعبين بهدف الوقوف على مستوياتهم. 

ولم يسبق للمنتخب السعودي مواجهة نظيره الفنزويلي، لكنها المباراة رقم 25 بين الأخضر ومنتخبات أميركا اللاتينية، فاز في واحدة فقط وتعادل في 10 وخسر 14 مباراة.

وتلعب السعودية في مجموعة قوية ضمن نهائيات كأس العالم التي تنطلق في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، تضم الأرجنتين وبولندا والمكسيك.

واندفع المنتخب الفنزويلي للهجوم مع بداية الشوط الأول وكان قريباً من التسجيل لولا براعة محمد العويس الذي تصدى لرأسية سالومون روندون مهاجم إيفرتون الإنكليزي وحولها للركنية ببراعة (14).

نشط بعدها الأخضر قليلاً لكن هجماته لم تشكل خطورة، على عكس منتخب فنزويلا الذي كاد أن يأخذ الأسبقية بعد هفوة دفاعية لكن كرة يفيرسون سوتيلدو حولها الدفاع لركنية (35).

ومن عرضية تمكنت فنزويلا من التسجيل عندما تصدى العويس لكرة رأسية وعادت لتجد ناهويل فيراريسي الذي لعبها قوية داخل المرمى (36).

ولاحت فرصة للأخضر لمعادلة النتيجة لكن كرة ياسر الشهراني مرت بجانب القائم (40).  

ومع انطلاقة الشوط الثاني تهيأت فرصة لفنزويلا لكن كرة جون مورييّو الذي انفرد بالمرمى مرت بجانب القائم (48).

وأنقذ العويس مرماه من هدف محقق عندما تصدى لكرة روندون قبل أن تعود وينهي الدفاع خطورتها (53).

وأجرى رينار عدة تغييرات بدخول سلطان الغنام وعبدالله عطيف وسامي النجعي بهدف تنشيط الوسط، لكن فنزويلا كادت أن تضيف هدفاً ثانياً لولا تألق العويس الذي تصدى لرأسية روندون ببراعة (69).

وفوّت الأخضر فرصة محققة للتعديل عندما خطف البديل عبدالله الحمدان الكرة وواجه المرمى لكن كرته تصدى لها الحارس الفنزويلي جويل جراتيرول (77).

وواصل العويس تألقه عندما تصدى لكرة فرناندو أريستيغييتا وحولها للركنية (88). وكاد الأخضر أن يعادل النتيجة في الثواني الأخيرة لولا تألق الحارس جويل الذي طار لكرة الغنام وحولها لركنية بصعوبة.  

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Back to top button