وطنية

الوان بلد الوليد تجري في عروقي

يبدو أن الدولي الاسبق انور توهامي أمام واقع مرآة واضحة في الليغا بعد صعوده ومساهمته الفعالية في هذا المشروع مؤكدا رغبته في الاستمرار مع الفريق بشعور عميق  لدى الوان فريقه عندما قال ” أشعر أن ألوان الاحمر والابيض تجري في عروقي ، وأنا سعيد للغاية بتواجدي مع الفريق أملا أن اواصل المشوار معه لسنوات اضافية .وليست هناك رهانات أفضل من الدفاع على الفريق بالليغا . أعرف أنني جئت الى الفريق منذ كان عمري 13 سنة ، وأرى حتى اليوم مجموعة متجانسة ، إذ يوجد في النادي مجموعة من الأشخاص الذين يعملون بشكل جيد للغاية بحيث يتم تدريب الاجيال  ، بالإضافة إلى تكوينهم كلاعبين.

 

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Back to top button