رياضات أخرى

صورة العام.. إنقاذ سباحة بعد فقدانها للوعي في بطولة العالم للألعاب المائية

حدث مفاجئ أثار القلق ضمن فعاليات بطولة العالم للألعاب المائية، وذلك على إثر تعرض لاعبة السباحة الإيقاعية الأمريكية “أنيتا ألفاريز”، ذات الـ25 عاما، للغرق في قاع المسبح على خلفية تعرضها للإغماء خلال فعاليات البطولة، لم تمر ثوانٍ حتى توجهت مدربة السباحة “أندريا فوينتيس” إليها لإنقاذها من قاع المسبح، بعدما هوت اللاعبة إليه عقب استكمال مشاركتها في نهائي الفردي الحر في بودابست.

ووفقا لصحيفة “independent”، سحبت “فوينتيس”، اللاعبة الإيقاعية إلى السطح قبل أن تنقل إلى خارج منطقة المسبح، ومن جانبها أصدرت المدربة بيانا توضح خلاله الحالة الصحية لـ”ألفاريز” وتضمن الآتي “أنيتا بخير، فحص الأطباء جميع العناصر الحيوية وكل شيء طبيعي، معدل ضربات القلب والأكسجين ومستويات السكر وضغط الدم، كل شيء على ما يرام”.

وتابعت ” ننسى أحيانًا أن هذا يحدث في الرياضات الأخرى عالية التحمل مثل الماراثون وركوب الدراجات، لقد رأينا جميعًا صورًا حيث لا يصل بعض الرياضيين إلى خط النهاية ويساعدهم آخرون في الوصول إلى هناك، رياضتنا لا تختلف عن غيرها”، خاتمة تصريحاتها “نتخطى الحدود وأحيانًا نجدها”.

وصرحت “فوينتيس” لصحيفة ” Spanish daily El Mundo”، مشيرة إلى أنها تواصل التدريبات الخاصة بالتنفس وغيرها مع اللاعبة “أنيتا”، كونها لا تريد أن تترك صورة عنها أمام الجميع بكونها اللاعبة التي فقدت الوعي في حوض السباحة، مؤكدة أنها ستواصل التنافس والتواجد في الساحة.
 

يمكنكم متابعة أخر الأخبار عبر “تويتر سيدتي”

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Back to top button