أخر الأخبار

أوسبينا.. كاسر رقم فالديراما يحمي عرين النصر

أعلن نادي النصر، الثلاثاء، التعاقد رسميا مع ديفيد أوسبينا حارس المرمى الكولومبي لتدعيم صفوف الفريق الأول لكرة القدم لمدة موسمين بدءاً من الموسم الرياضي المقبل، مع خيار التمديد لموسم ثالث.
وجاء التعاقد مع أوسبينا صاحب الـ33 عاماً بعد دخوله الفترة الحرة، عقب نهاية عقده مع نابولي الإيطالي، وبذلك يصبح ثاني صفقات الأصفر العاصمي خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية بعد ضم الإيفواري غيسلان كونان الظهير الأيسر.
وسيكون النصر خامس المحطات الاحترافية لحارس المرمى الكولومبي، بعد أن تنقل بين 4 أندية لاتينية وأوروبية، بداية من فريق أتلتيكو ناسيونال الكولومبي عام 2006، وبعدها حزم حقائبه متوجها صوب القارة العجوز، وتحديدًا في صفوف نيس الفرنسي “2008-2014″، وشارك معه في 199 مباراة، وحقق فيها 65 “كلين شيت”، واهتزت شباكه 237 مرة، ومن ثم دافع عن عرين أرسنال الإنجليزي في 70 مباراة بمختلف المسابقات بدءا من 2014 حتى 2019، واستقبل 76 هدفا، وحافظ على نظافة شباكه 27 مرة.
ومر أوسبينا بالدوري الإيطالي عبر بوابة روما على سبيل الإعارة من أرسنال موسم 2018-2019، قبل أن ينتقل إلى صفوف “ذئاب روما” بصفة نهائية في يوليو 2019 بعد شراء عقده من “المدفعجية”.
وارتدى أوسبينا قميص روما في 103 مباراة بمختلف المسابقات المحلية والقارية، واستقبل 96 هدفا، وحافظ على نظافة شباكه في 39 مباراة.
وفي الموسم الماضي، شارك أوسبينا مع نابولي في 33 مباراة منها 31 في الدوري الإيطالي، ولقاء في كأس إيطاليا، ومثله في الدوري الأوروبي، وتلقت شباكه 28 هدفا، وحقق 13 “كلين شيت”.
وتحفل مسيرة الكولومبي أوسبينا بـ6 بطولات مع ثلاثة أندية لاتينية وأوروبية، حيث توج مرتين بلقب الدوري الكولومبي حين كان يدافع عن ألوان أتلتيكو ناسيونال، الأولى موسم 2006-2007، والثانية موسم 2007-2008، كما عرف الطريق إلى منصات التتويج مع أرسنال “كاس الاتحاد الإنجليزي مرتين 2015 و2017، والدرع الخيرية مرة واحدة عام 2018″، إضافة الى قيادة نابولي الى الفوز بلقب كاس إيطاليا عام 2020.
وعلى الصعيد الدولي، تدرج أوسبينا في المنتخبات السنية وصولا إلى المنتخب الأول في فبراير 2007، وشارك معه في 124 مباراة ليكسر الرقم القياسي المسجل باسم كارلوس فالديراما كأكثر اللاعبين مشاركة مع منتخب بلاده المكنى بـ” لوس كافيتيروس”، وسجل حضوره مرتين في كاس العالم “2014 و2018″، ويغيب عن النسخة المقبلة من المونديال بعد أن اكتفى منتخب بلاده بالحصول على المركز السادس في تصفيات أمريكا الجنوبية، وكان ظهوره الدولي الأخير امام فنزويلا التي كسبها منتخب بلاده بنتيجة 1-0 ضمن تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة إلى كأس العالم 2022، علما انه غاب عن مباراة الدولية التجريبية التي جمعت المنتخب الكولومبي بنظيره السعودي في يونيو الماضي.

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button