رياضات أخرى

سارة صبري.. أول رائدة فضاء مصرية تحلق خارج الأرض

تصدرت رائدة الفضاء المصرية سارة صبري محركات البحث عبر وسائل التواصل الاجتماعي، بعد أن كشفت شركة Blue Origin للصناعات الفضائية الجوية وخدمات الرحلات الفضائية دون المدارية، عن هوية الأفراد الستة الذين سيذهبون في رحلة فضائية جديدة ستطلقها الشركة ضمن رحلاتها دون المدارية، ومن بين ركاب الرحلة التي ستحمل اسم NS-22 أول رائدة فضاء مصرية هي سارة، وأول شخص برتغالي يذهب إلى الفضاء وأشخاص من جنسيات أخرى.

 

المهندسة سارة صبري

 

 

 

سارة صبري مُهندسة حاصلة درجة البكالوريوس في الهندسة الميكانيكية من الجامعة الأمريكية بالقاهرة، وعلى ماجستير في الهندسة الطبية الحيوية من بوليتكنيكو دي ميلانو، فيما حازت على مقعدها برعاية منظمة الفضاء من أجل الإنسانية. كما حصلت سارة على دورة هندسة الطيران من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT)، كما أصبحت أول رائدة فضاء تناظرية مصرية، ولديها خبرات ممتدة من الميكاترونكس والجراحة الروبوتية، بالإضافة إلى تطوير الخلايا الجذعية والبيواستروناوتكس.

سارة أصبحت أول رائدة فضاء في مصر عام 2021، بعد أن أكملت مهمة محاكاة القمر لمدة أسبوعين في محطة أبحاث LunAres في بولندا. وبحسب ما ذكر موقع space المتخصص في الفضاء فلم تعلن Blue Origin عن موعد رحلة هذه المجموعة بعد، ولكنها تنوي الإعلان عن الموعد في وقت قريب، وجاء الإعلان عن الطاقم بعد عام تقريباً من أول رحلة مأهولة للشركة، والتي حملت المؤسس جيف بيزوس ومالك شركة أمازون، والذي يعدّ ضمن أغنى الأشخاص في العالم، وقد تم إطلاق الرحلة السابقة إلى الفضاء في 20 يوليو 2021. وأعربت سارة عن سعادتها وفخرها بعد اختيارها في هذه الرحلة وتمثيل مصر للمرة الأولى في الفضاء وقالت: «عندما نتجرأ ونحلم أحلاماً كبيرة فسنحقق أشياء تعدّ مستحيلة ونكسر الحدود ونكتب التاريخ». من جانبها هنأت وكالة الفضاء المصرية سارة معربة عن فخرها ودعمها لها. ونشرت سارة فيديو لها مع عائلتها يظهر رد فعلهم بعد تلقيها خبر قبولها لتذهب إلى الفضاء، وتعدّ سارة من الشخصيات النشيطة والمحبة للمغامرة؛ فقد عملت أثناء دراستها الجامعية في مصر كمدربة يوجا ومدربة كروس فيت، وأمضت بعض الوقت في ممارسة فنون القتال، بالإضافة إلى أنها سافرت إلى عدة بلاد إفريقية من أجل ممارسة العمل التطوعي، بالإضافة إلى عملها في مركز تمكين المرأة في أوغندا. وأوضحت المهندسة صبري: «إن مجال الفضاء التناظري يعمل على تدريب رائد الفضاء قبل السفر، إذ يكون هذا نوع من أنواع المحاكاة للسفر إلى الفضاء».

 

 

 

مشاركة من مختلف الجنسيات

سارة مع إحدى زميلات العمل خلال التحضير والاستعدادات

 

وأضافت «صبري» أنها تعمل حالياً لتدريب الأشخاص على السفر للفضاء وتتواصل مع وكالة الفضاء المصرية من أجل تدريب المصريين، موضحة أن التدريب يحتاج مشاركة من جنسيات مختلفة، مبينة أنها حصلت على دعم كبير من مختلف الأشخاص وتسعى مصر حالياً لتكون من قادة مجال الفضاء الفترة المقبلة.

تابعي المزيد: 4 رواد يغادرون الفضاء ليتجهوا إلى الأرض بعد مهمة علمية

 

صعوبة دخول المجال الفضائي

 

وبيّنت أول رائدة فضاء تناظرية، أن مجال الفضاء يصعب الدخول فيه إذا لم يكن الشخص أوروبياً أو أمريكياً لذا عملت على تنفيذ هذا الأمر من خلال توفير تدريب لمختلف الأشخاص من خلال مؤسستها غير الربحية بجانب التواصل مع مختلف الجنسيات العالمية للتشجيع ومحاولة دخول باقي الجنسيات مجال الفضاء وليس اقتصار الأمر على الأوروبيين والأمريكيين، متابعة: «حصلت على دعم كبير من أناس في ناسا وأوروبا وشاركوني في المجال كي يسير الموضوع بجدية».

 

طاقم الرحلة

طاقم الرحلة

 

يضم طاقم الرحلة كوبي كوتون، المؤسس المشارك لشركة Dude Perfect، ورائد الأعمال البرتغالي ماريو فيريرا، ومتسلقة الجبال البريطانية الأمريكية فانيسا أوبراين، وقائد التكنولوجيا كلينت كيلي 3، والمهندسة المصرية سارة صبري، وستيف يونغ الرئيس التنفيذي السابق لشركة Young’s Communications LLC (Y-COM). وسيحمل كل رائد فضاء بطاقة بريدية إلى الفضاء نيابة عن مؤسسة Blue Origin، (نادي المستقبل)، الذي يتيح للطلاب الوصول إلى الفضاء على صواريخ Blue Origin، وتتمثل مهمة النادي في إلهام الأجيال القادمة لمتابعة وظائف في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات لصالح الأرض.وستكون هذه المهمة هي الرحلة البشرية السادسة لبرنامج New Shepard، والثالثة هذا العام، والرحلة الـ 22 في تاريخه.

تابعي المزيد: الإمارات سترسل أول رائد فضاء عربي لمهمة طويلة إلى محطة الفضاء الدولية

 

تهنئة وكالة الفضاء المصرية

تهنئة Space for Humanity لسارة عبر تويتر

 

وقد هنأت وكالة الفضاء المصرية المهندسة المصرية سارة صبري مع المزيد من الدعم وذلك بعد إعلان شركة Blue Origin عن طاقمها المسافر في مهمة NS-22، الذي يضم المهندسة سارة صبري أول رائدة فضاء مصرية. كما هنأت Space for Humanity، المهندسة سارة، قائلة: «نحن فخورون بإعلان مواطنة الفضاء من أجل الإنسانية 2: سارة صبري المهندسة الميكانيكية والطبيبة الحيوية، أن تسافر إلى الفضاء مع Blue Origin NS-22 وتصبح أول امرأة مصرية تفعل ذلك.

 

عن الرحلة

الرحلة الفضائية التي أعلنت عنها المؤسسة، هي من رحلات جيف بيزوس وتكلفتها 250 ألف دولار للتذكرة الواحدة وهي عباره عن إقلاع طائرة نقل عاديه حتى ارتفاع 11 كم، ثم تنطلق منها مركبة أخرى ترتفع حتى 80 كم فوق سطح الأرض كأقصى ارتفاع ثم تهبط إلى الأرض بوساطة 3 مظلات.

تابعي المزيد: الإماراتية نورا المطروشي ضمن قائمة فوربس لأفضل 5 نساء عربيات صنعن التاريخ في 2021

*ملاحظة :الصور | من الموقع الرسمي لـ Blue Origin

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Back to top button