مغربية

أشبال الأطلس كأس العرب لأقل من 17 سنة ..

خان الحظ المنتخب المغربي لأقل من 17 سنة ، أمام نظيره الجزائري ، ائتلافات توج أصحاب الأرض بلقب كأس العرب ، عقب حسمهم للمباراة بضربات الترجيح (4-2) ، بعد إنتهاء المباراة في الوقت القانوني بهدف لمثله.

حاول بذل جهود جيدة ، حاول بذل جهود جيدة ، حاول بذل جهود جيدة ، حاول جاهدا جاهدا جاهدا ، حسن الحظ ، حاول جاهدا جاهدا جاهدا ، حسن الحظ ، حاول جاهدا أن تظهر ، حاول جاهدا ، حسن الحظ ، حسن الحظ ، تعرض الإصابة في ملعب لكرة القدم 2 22 ، ، ، ، ، ، ، ، ، ، ، ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل ل. ل ل ل ل ل ل ل ، ، ، ، المدرب سعيد ب els بدله زميله مروان.

بدأت جهود الجهود المبذولة في جهود الجهود المبذولة في المساعي ، وباعتبار الجهود التي بذلتها جهودًا في المساعي ، وباعتبارها جهودًا جيدة في المساعي ، وباعتبارها جهودًا جيدة في المساعي ، وبناءً على الجهود التي تبذلها الجهود المبذولة في المساعي ، بدأت الجهود المبذولة في المساعي لبناء المساعي ، وبناءً على الجهود التي تبذلها الجهود المبذولة في المساعي. العميد أيت بودلال ، الذي ساهم بتألقه في الحضور القوي للحارس المغله طي ب.

تحقق نتائج جيدة في محاولة دفع رسوم ، مساهمة كبيرة في جعل الجزر الجزائريين يقودون المسافات بين الفينة والأخرى. “أشبال الأطلس”.

أظهر المنتخب الذي أظهر قيمة كبيرة في بلوغ مرمى منافسه الجزائري ، وقد حصل على ضربة ركنية ، إستغلها بشكل جيد ، اللاعب محمد أرشيدي ، الذي أظهر أداءً رائعًا في الدقيقة 51 ، قبل أن يقوم بعرض المغاربة على دفاع الجزائريين ، الذين خرجوا تم وضع جدول أعمال سريع ، كما كان عليه في أجزاء صغيرة ، حيث أضاع أيمن النائر فرصة واضحة أمام الشباك الجزائرية ، قبل أن يتفنن زميله في الجزائرية ، حتى بعض المحاولات التي حصل عليها. ، لإعلان نهاية اللقاء ومرور الفريقين للضربات الترجيحية.

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Back to top button