مغربية

توخيل لم يكلم زياش لمدة عام والأخير لم يتفاعل مع رحيله

بعد إقالة المدرب ، طوماس توخيل ، بعد مرور أكثر من 24 ساعة من تدريب نادي تشيلسي ، وبعد مرور أكثر من 24 ساعة من رحيله ، لم يتجاوب لاعبي إقناعي مع رحيل المدرب عن الفريق اللندني ، بعض اللاعب المغربي حكيم زياش. وقالت الصحيفة البريطانية “دايلي ميل” ، أن زياش والفرنسي نغولو كانطي الأمريكي ، كريستيان بوليسيتش والاسباني مارك كوكوريا والغابوني إمريك أوباميانغ توضح إلتحقا مؤخرا بتشيلسي ، إلتزموا الصمت ورفضوا التعليق والتفاعل مع رحيل طوماس توخيل. حينها ، حينها ، الصحف اليومية “أثليتيك” البريطانية في خبر حصري لها ، العلاقات بين الدولي المغربي حكيم زياش ولاعبين تنفذ والمدرب المطرود. أوضح تقرير صحيفة “أثليتيك” أن المدرب الألماني ، لم يقم بأي مجهود ، ولم يجد حلولا ناجعة ، سواء كان ذلك مع زياش أو بعض زملائه بالفريق الذين أخرجهم من التشكيل الأساسي ، إعادة اللاعب المغربي والعناصر الأخرى لتوهجها. المالكة ، المالك الجدبد ، تدعى ، تدل على تدعيم الإقطاع.

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Back to top button